+ الرد على الموضوع
صفحة 1 من 2 1 2 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 12
  1. بتاريخ : 08-23-2012 الساعة : 11:39 PM رقم #1

     sssss  العنوان : سر افتتاح السور بالحروف المقطعة


    مشرفة ميراث الأنبياء ( قسم الحديث)




    رقم العضوية : 19429
    الانتساب : Aug 2012
    الدولة : المغرب
    المشاركات : 1,231
    بمعدل : 0.87 يوميا
    معدل تقييم المستوى : 0
    التقييم : تاج الحياء داعية متدربة ( مسكية على الطريق  )
    تاج الحياء غير متصل

       

     





    سر افتتاح السور بالحروف المقطعة


    كل سورة افتتحت بحروف التهجي فإن في أوائلها ذكر الكتاب أو التنزيل أو القرآن كما في قوله تعالى :
    ( الم ذالِكَ الْكِتَابُ ) ( البقرة 1 2 )
    ( المص كِتَابٌ ) ( الأعراف 1 )
    ( طه مَا أَنَزَلْنَا عَلَيْكَ الْقُرْءانَ لِتَشْقَى ) ( طه 1 2 )
    ( الم تَنزِيلُ الْكِتَابِ حم تَنزِيلٌ مّنَ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ ) ( فصلت 2 )
    ( يس وَالْقُرْءانِ ) ( يس 1 2 )
    ( ص وَالْقُرْءانِ ) ( ص 1 )
    لأن في أوائلها ذكر معجزة وهي القرآن فقدمت عليها الحروف لحكمة وهي :
    ليتنبه الغافل أو من هو مشغول البال ويقبل بقلبه عليه ثم يشرع في مقصوده،
    إلا سورة الروم ومريم والعنكبوت .

    ـ يقول بن عثيمين أن الحكمة من الحروف المقطعة على القول الراجح :

    الإشارة إلى بيان إعجاز القرآن العظيم، وأن هذا القرآن لم يأتِ بكلمات، أو بحروف خارجة عن نطاق البشر؛ وإنما هو من الحروف التي لا تعدو ما يتكلم به البشر؛ ومع ذلك فقد أعجزهم..
    فهذا أبين في الإعجاز؛ لأنه لو كان في القرآن حروف أخرى لا يتكلم الناس بها لم يكن الإعجاز في ذلك واقعاً؛ لكنه بنفس الحروف التي يتكلم بها الناس . ومع هذا فقد أعجزهم .؛ فالحكمة منها ظهور إعجاز القرآن الكريم في أبلغ ما يكون من العبارة؛ قالوا: ويدل على ذلك أنه ما من سورة افتتحت بهذه الحروف إلا وللقرآن فيها ذكر؛ إلا بعض السور القليلة لم يذكر فيها القرآن؛ لكن ذُكر ما كان من خصائص القرآن:.

    ـ أما عن سورة العنكبوت :
    فافتتحت بالحروف وليس فيها الإبتداء بالكتاب والقرآن وذلك لأن القرآن ثقله وعبئه بما فيه من التكاليف والمعاني وهذه السورة فيها ذكر جميع التكاليف حيث قال (أَحَسِبَ النَّاسُ أَن يُتْرَكُواْ أَن يَقُولُواْ ءامَنَّا) يعني لا يتركون بمجرد ذلك بل يؤمرون بأنواع من التكاليف فوجد المعنى الذي في السور التي فيها ذكر القرآن المشتمل على الأوامر والنواهي .

    و قال بن عثيمين ـ رحمه الله ـ قوله تعالى : {الم * أحسب الناس أن يتركوا أن يقولوا آمنا وهم لا يفتنون} [العنكبوت: 1، 2] ليس فيها ذكر القرآن؛ ولكن فيها شيء من القصص الذي هو أحد خصائص القرآن : {ولقد فتنا الذين من قبلهم فليعلمنَّ الله الذين صدقوا...} (العنكبوت: 3)


    ـ وأما عن سورة الروم : ذكر في أولها ما هو معجزة وهو الإخبار عن الغيب فقدمت الحروف التي لا يعلم معناها ليتنبه السامع فيقبل بقلبه على الاستماع ثم ترد عليه المعجزة وتقرع الأسماع .

    ـ قال بن عثيمين : كذلك في سورة الروم قال تعالى في أولها: {الم * غلبت الروم} [الروم: 1، 2] ؛ فهذا الموضع أيضاً ليس فيه ذكر للقرآن؛ ولكن في السورة ذكر شيء من خصائص القرآن وهو الإخبار عن المستقبل :
    {غلبت الروم * في أدنى الأرض وهم من بعد غلبهم سيغلبون * في بضع سنين} [الروم: 2

    وسورة مريم {كهيعص} : ليس بعدها ذكر للقرآن؛ ولكن جاء في السورة خاصية من خصائص القرآن وهي ذِكر قصص من كان قبلنا : {ذكر رحمت ربك عبده زكريا...} (مريم: 2)

    ـ وهاهنا كلام جميل لابن القيم ـ رحمه الله ـ عن السر في حروف (الم )

    قال ـ رحمه الله ـ في بدائع الفوائد ما نصه :

    فائدة :
    "السر في حروف (الم ) تأمل سر [الم] كيف اشتملت على هذه الحروف الثلاثة فالألف إذا بدىء بها أولا كانت همزة وهي أول المخارج من أقصى الصدر واللام من وسط مخارج وهي أشد الحروف اعتمادا على اللسان والميم آخر الحروف ومخرجها من الفم وهذه الثلاثة هي أصول مخارج الحروف أعني الحلق واللسان والشفتين وترتيب في التنزيل من البداية إلى الوسط إلى النهاية فهذه الحروف معتمد المخارج الثلاثة التي تتفرع منها ستة عشر مخرجا فيصير منها تسعة وعشرون حرفا عليها دار كلام الأمم الأولين والآخرين مع تضمنها سرا عجيبا وهو أن اللألف البداية واللام التوسط والميم النهاية فاشتملت الأحرف الثلاثة على البداية والنهاية والواسطة بينهما وكل سورة استفتحت بهذه الأحرف الثلاثة فهي مشتملة على بدء الخلق ونهايته وتوسطه ، فمشتملة على تخليق العالم وغايته وعلى التوسط بين البداية والنهاية من التشريع والأوامر فتأمل ذلك في [البقرة وآل عمران وتنزيل السجدة وسورة الروم] .

    وتأمل اقتران الطاء بالسين والهاء في القرآن فإن الطاء جمعت من صفات الحروف خمس صفات لم يجمعها غيرها وهي الجهر والشدة والاستعلاء والإطباق والسين مهموس رخو مستفل صفيري منفتح فلا يمكن أن يجمع إلى الطاء حرف يقابلها كالسين والهاء فذكر الحرفين اللذين جمعا صفات الحروف.
    وتأمل السور التي اشتملت على الحروف المفردة كيف تجد السورة مبنية على كلمة ذلك الحرف فمن ذلك [ق] والسورة مبنية على الكلمات القافية من ذكر القرآن وذكر الخلق وتكرير القول ومراجعته مرارا والقرب من ابن آدم وتلقي الملكين قول العبد وذكر الرقيب وذكر السائق والقرين والإلقاء في جهنم والتقدم بالوعيد وذكر المتقين وذكر القلب والقرون والتنقيب في البلاد وذكر القيل مرتين وتشقق الأرض وإلقاء الرواسي فيها وبسوق النخل والرزق وذكر القوم وحقوق الوعيد ولو لم يكن إلا تكرار القول والمحاورة وسر آخر وهو أن كل معاني هذه السورة مناسبة لما في حرف القاف من الشدة والجهر والعلو والانفتاح .
    وإذا أردت زياة إيضاح هذا فتأمل ما اشتملت عليه سورة [ص] من الخصومات المتعددة فأولها خصومة الكفار مع النبي (أجعل الآلهة إلها واحدا) إلى آخر كلامهم ثم اختصام الخصمين عند داود ثم تخاصم أهل النار ثم اختصم الملأ الأعلى في العلم وهو الدرجات والكفارات ، ثم مخاصمة إبليس واعتراضه على ربه في أمره بالسجود لآدم ثم خصامه ثانيا في شأن بنيه حلفه ليغوينهم أجمعين إلا أهل الإخلاص منهم فليتأمل اللبيب الفطن هل يليق بهذه السورة غير [ ص ] وسورة [ ق ] غير حرفها وهذه قطرة من بحر من بعض أسرار هذه الحروف والله أعلم ". انتهى كلامه.



    نقلا عن " في رحاب التنزيل "




     


  2. بتاريخ : 08-24-2012 الساعة : 01:08 AM رقم #2

     افتراضي  العنوان : رد: سر افتتاح السور بالحروف المقطعة


    حاملة المسـك




    رقم العضوية : 19168
    الانتساب : Jun 2012
    المشاركات : 19
    بمعدل : 0.01 يوميا
    معدل تقييم المستوى : 0
    التقييم : رُدينـه داعية متدربة ( مسكية مبتدئة )
    رُدينـه غير متصل

       

     



    ما شاء الله
    جزاكم الله خير


     


  3. بتاريخ : 08-24-2012 الساعة : 01:03 PM رقم #3

     افتراضي  العنوان : رد: سر افتتاح السور بالحروف المقطعة


    حاملة المسـك




    رقم العضوية : 19433
    الانتساب : Aug 2012
    الدولة : حاليا حفر الباطن
    المشاركات : 63
    بمعدل : 0.04 يوميا
    معدل تقييم المستوى : 0
    التقييم : صفاء محمود داعية متدربة ( مسكية مبتدئة )
    صفاء محمود غير متصل

       

     



    جزاكم الله خيرا على هذه المعلومات القيمة


     


  4. بتاريخ : 08-24-2012 الساعة : 03:16 PM رقم #4

     افتراضي  العنوان : رد: سر افتتاح السور بالحروف المقطعة


    مشرفة استراحة المسك ومشرفة تحفيظ




    رقم العضوية : 18954
    الانتساب : May 2012
    الدولة : أرض يُعبدُ فيها الله
    المشاركات : 2,810
    بمعدل : 1.86 يوميا
    معدل تقييم المستوى : 0
    التقييم : ام ربيع داعية متدربة ( مسكية مبتدئة )
    ام ربيع غير متصل

       

     



    ماشاء الله نقل طيب
    بوركت تاج الحياء على هذه المعلومات القيمة
    ثقل الله بها ميزان حسناتك



     


  5. بتاريخ : 08-24-2012 الساعة : 04:15 PM رقم #5

     افتراضي  العنوان : رد: سر افتتاح السور بالحروف المقطعة


    حاملة المسـك




    رقم العضوية : 16579
    الانتساب : Mar 2011
    المشاركات : 329
    بمعدل : 0.17 يوميا
    معدل تقييم المستوى : 0
    التقييم : ام الصافي داعية متدربة ( مسكية مبتدئة )
    ام الصافي غير متصل

       

     



    mxkldkcokplcppslx
    جزاك الله خير
    اول مرة اسمع بهذة المعلومات القيمة



    يارب لك الحمد كما ينبغي لجلال وجهك

     


  6. بتاريخ : 08-24-2012 الساعة : 06:56 PM رقم #6

     افتراضي  العنوان : رد: سر افتتاح السور بالحروف المقطعة


    مشرفة نبض القلم




    رقم العضوية : 18883
    الانتساب : Apr 2012
    الدولة : بين أفياء المسك
    المشاركات : 1,384
    بمعدل : 0.91 يوميا
    معدل تقييم المستوى : 0
    التقييم : أريج الإيمان داعية متدربة ( مسكية مبتدئة )
    أريج الإيمان غير متصل

       

     



    جزيتِ خيراً تاج الحياء
    ثقل الله بها ميزان حسناتك


     


  7. بتاريخ : 08-25-2012 الساعة : 02:01 PM رقم #7

     العنوان : رد: سر افتتاح السور بالحروف المقطعة


    مشرفة ميراث الأنبياء ( قسم الحديث)




    رقم العضوية : 19429
    الانتساب : Aug 2012
    الدولة : المغرب
    المشاركات : 1,231
    بمعدل : 0.87 يوميا
    معدل تقييم المستوى : 0
    التقييم : تاج الحياء داعية متدربة ( مسكية على الطريق  )
    تاج الحياء غير متصل

       

     



    سعدت بمروركن و ردودكن أخواتي الغاليات , سلمتن




     


  8. بتاريخ : 08-25-2012 الساعة : 06:15 PM رقم #8

     افتراضي  العنوان : رد: سر افتتاح السور بالحروف المقطعة


    مشرفة تحفيظ قرءان ومشرفة قسم الميراث والتجويد




    رقم العضوية : 8759
    الانتساب : May 2009
    الدولة : رياض الجنة
    المشاركات : 2,044
    بمعدل : 0.78 يوميا
    معدل تقييم المستوى : 0
    التقييم : ام حاتم الاثريه داعية متدربة ( مسكية مبتدئة )
    ام حاتم الاثريه غير متصل

       

     



    بارك الله فيك أختي تاج الحياء على هذا الموضوع القيم
    واسمحي لي بهذه الإضافة إثراء للموضوع و لتعم الفائدة





    الشـــــــــــــــــبهة

    سورة البقرة 1 الم - الأعراف 1 المص – يونس1 الر – هود 1 الر – يوسف 1 الر – الرعد 1 المر – ابراهيم 1 الر – الحجر 1 الر – مريم 1 كهيعص – الشعراء 1 طسم – النمل 1 طس – القصص 1 طسم – العنكبوت 1 الم – الروم 1 الم – لقمان 1 الم – السجدة 1 الم – سورة يس 1 يس – سورة ص 1 ص – غافر 1 حم – فصلت1 حم – الشورى 1 حم – الزخرف 1 حم – الدخان 1 حم – الجاثية 1 حم – الأحقاف 1 حم – سورة ق 1 ق – القلم 1 ن .

    وسورة الإنسان 10 قمطريرا

    السؤال : مامعنى هذه الكلمات, هل يعطي الله طلاسم , وكلام غير مفهوم يحتاج الى مفسرين وجهابذة في اللغة لكي نعرف ماذا يقصد بكلمة الم أو الر أو كهيعص , ماذا يفعل الذين يقطنون في أماكن نائية وليس عندهم مفسرين للغة , أو ماذا يفعل غير العرب عندما يقرأون هذه الكلمات , أو ماذا تفسر الى الإنكليزية و الفرنسية ؟

    إنتــــــــهى






    الــــــــــــرد

    هذه الحروف حروف مقطعة .. ومعنى مقطعة أن كل حرف ينطق بمفرده .
    لأن الحروف لها أسماء ولها مسميات

    فالناس حين يتكلمون ينطقون بمسمى الحروف وليس باسمه .. فعندما تقول( كتب) تنطق بمسميات الحروف . فإذا أردت أن تنطق بأسمائها تقول كاف وتاء وباء .. ولا يمكن أن ينطق بأسماء الحروف إلا من تعلم ودرس ، وأما ذلك الذي لم يتعلم فقد ينطق بمسميات الحروف ولكنه لا ينطق بأسمائها ، ولعل هذه أول ما يلفتنا .
    فرسول الله صلى الله عليه وسلم كان أمياً لا يقرأ ولا يكتب ولذلك لم يكن يعرف شيئاً عن أسماء الحروف .
    فإذا جاء ونطق بأسماء الحروف يكون هذا إعجاز من الله سبحانه وتعالى .. بأن القرآن موحى به إلى محمد صلى الله عليه وسلم .. ولو أن رسول الله صلى الله عليه وسلم درس وتعلم لكان شيئاً عادياً أن ينطق بأسماء الحروف .
    ولكن تعال إلى أي أمي لم يتعلم .. إنه يستطيع أن ينطق بمسميات الحروف .. فيقول ... الكتاب وكوب وغير ذلك .. فإذا طلبت منه أن ينطق بأسماء الحروف فإنه لا يستطيع أن يقول لك .
    إن كلمة (كتاب) مكونة من الكاف والتاء والألف والباء .. وتكون هذه الحروف دالة على صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم في البلاغ عن ربه .. وأن هذا القرآن موحى به من الله سبحانه وتعالى .
    ونجد في فواتح السور التي تبدأ بأسماء الحروف . تنطق الحروف بأسمائها وتجد الكلمة نفسها في آية أخرى تنطق بمسياتها . فــ { ألم } في أول سورة البقرة نطقتها بأسماء الحروف ألف لام ميم .
    بينما تنطقها بمسميات الحروف في شرح السورة في قوله تعالى :
    الشَّرْح
    آية رقم : 1
    قرآن كريم
    أَلَمْ نَشْرَحْ لَكَ صَدْرَكَ

    الفِيل
    آية رقم : 1
    قرآن كريم
    أَلَمْ تَرَ كَيْفَ فَعَلَ رَبُّكَ بِأَصْحَابِ الفِيلِ

    ما الذي جعل رسول الله صلى الله عليه وسلم ... ينطق { ألم } في سورة البقرة بأسماء الحروف ... وينطقها في سورتي الشرح والفيل بمسميات الحروف .
    لا بد أن رسول الله صلى الله عليه وسلم سمعها من جبريل عليه السلام الذي تلاها عليه كما سمعها من ربِّ العزة جلَّ جلاله .
    إذن فالقرآن أصله السماع .. لا يجوز أن تقرأه إلا بعد أن تسمعه . لتعرف أن هذه تُقرأ { ألف لام ميم } والثانية تقرأ { ألم } .. مع أن الكتابة واحدة في الاثنين ...
    ولذلك لا بد أن تسمع فقيه يقرأ القرآن قبل أن تتلوه .. والذي يتعب الناس أنهم لم يجلسوا إلى فقيه ولا استمعوا إلى قارئ .. ثم بعد ذلك يريدون أن يقرأوا القرآن كأي كتاب . نقول .. لا
    القرآن له تميز خاص .. إنه ليس كأي كتاب تقرؤه .. لأنه مرة يأتي باسم حرف ، ومرة يأتي بمسميات الحرف ، وأنت لا يمكن أن تعرف هذا إلا إذا استمعت لقارئ يقرأ القرآن .
    وهناك سور في القرآن بدأت بحرف واحد مثل قوله تعالى :
    ص
    آية رقم : 1
    قرآن كريم
    ص وَالقُرْآنِ ذِي الذِّكْرِ

    القَلَمُ
    آية رقم : 1
    قرآن كريم
    ن وَالْقَلَمِ وَمَا يَسْطُرُونَ

    ونلاحظ أن الحرف ليس آية مستقلة ، بينما { ألم } في سورة البقرة آية مستقلة ، و { حم } ، و { عسق } آية مستقلة مع أنها حروف مقطعة ، وهناك سور تبدأ بآية من خمس حروف مثل { كهيعص } في سورة مريم .. وهناك سور تبدأ بأربعة حروف ، مثل { ألمص } في سورة الأعراف ، وهناك سور تبدأ بأربعة حروف وهي ليست آية مستقلة مثل { ألمر } في سورة الرعد متصلة بما بعدها .. بينما تجد سورة تبدأ بحرفين هما آية مستقلة مثل { يس } في سورة يس ، و { حم } في سورة غافر وفصلت .. و { طس } في سورة النمل ، وكلها ليست موصولة بالآية التي بعدها ,, وهذا يدلنا على أن الحروف في فواتح السور لا تسير على قاعدة محددة .
    { ألم } مكونة من ثلاث حروف تجدها في ست سور مستقلة .. فهي آية في سورة البقرة وآل عمران والعنكبوت والروم والسجدة ولقمان .
    { ألر } مكونة من ثلاث حروف ولكنها ليست آية مستقلة ، بل جزء من الآية في أربع سور هي : يونس ويوسف وهود وإبراهيم
    { ألمص} مكونة من أربعة حروف وهي آية مستقلة في سورة الأعراف
    { المر } أربعة حروف ، ولكنها ليست آية مستقلة في سورة الرعد
    إذن فالمسألة ليست قانوناً يعمم ، ولكنها خصوصية في كل حرف من الحروف .
    وإذا سأل أحد ما هو معنى هذه الحروف ؟ نقول له :
    أن السؤال في أصله خطأ .. لأن الحروف لا يسأل عن معناها في اللغة إلا إن كان حرف معنى ...
    والحروف نوعان :

    أولاً : حرف مَبْـنَى : فهو حرف لا معنى له إلا للدلالة على الصوت فقط
    ثانياً : حرف معنى : فهو مثل ... { في .. من .. على .. (في) تدل على الظرفية ... و(من) تدل على الأبتداء .. و(إلى) تدل على الاستعلاء .. فهذه كلها حروف معنى .
    وإذا كانت الحروف في أوائل السور في القرآن قد خرجت من قاعدة الوصل لأنها مبنية على السكون .. فلا بد أن يكون لذلك حكمة .
    فالكلام وسيلة إفهام وفهم بين المتكلم والسامع ، فالمتكلم هو الذي بيده البداية ، والسامع يفاجأ بالكلام لأنه لا يعلم مقدماً ماذا سيقول المتكلم ,, وقد يكون ذهن السامع مشغولاً بشيء آخر .. فلا يستوعب أول الكلمات .. ولذلك قد تنبهه بحروف أو بأصوات لا مهمة لها إلا التنبيه للكلام الذي سيأتي بعدها
    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : من قرأ حرفاً من كتاب الله فله به حَسَنةٌ والحَسَنَةُ بعَسْر أمثالها ، لا أقول ( ألم ) حرف ، ولكن ألفٌ حرف ولام حرف وميم حرف .. رواه الترمذي في باب فضائل القرآن
    ولذلك ذكرت في القرآن كحروف استقلالية لنعرف ونحن نتعبد بتلاوة القرآن الكريم أننا نأخذ حسنة على كل حرف .
    وقد يضع الله سبحانه وتعالى من أسراره في هذه الحروف التي لا نفهمها ثواباً لا نعرفه ويريدنا بقراءتها أن نحصل على هذا الأجر
    والحياة تقتضي منا في بعض الأحيان أن نضع كلمات لا معنى لها بالنسبة لغيرنا .. وإن كانت تمثل أشياء ضرورية بالنسبة لنا .. تماماً ككلمة السر التي تستخدمها الجيوش .. فلا معنى لها إذا سمعتها .. ولكن بالنسبة لمن وضعها يكون ثمنها الحياة أو الموت ... فخذ كلمات الله التي تفهمها بمعانيها .. وخذ الحروف التي لا تفهمها بمرادات الله فيها .
    ومثلاً : نجد في القرآن الكريم { بسم الله الرحمن الرحيم } وكذا { أقرأ باسم ربك الذي خلق } فنجد أن (بسم) و ( باسم) ...
    فلو كانت المسألة رتابة في كتابة القرآن لجاءت كلها على نظام واحد ... ولكنها جاءت بهذه الطريقة لتكون كتابة القرآن معجزة وألفاظه معجزة .
    ونقول للسادة أصحاب العقول الذكية التي أضلتها ذكائها .. ياسادة : القرآن نزل على أمة عربية فيها المؤمن والكافر .. ومع ذلك لم نسمع ولم يدون التاريخ أن أحداً منهم طعن في هذه الحروف التي بدأت بها السور .. وهذا دليل ثابت على انهم فهموها بملكاتهم العربية .. ولو أنهم لم يفهموها لطعنوا فيها .
    ونقول لكل من يدعي أن لهذه الحروف معاني وجعلها اختصار لكلمات .. نقول له : لو أن الله أراد ذلك فما المانع من أن يوردها بشكل مباشر لنفهمه جميعاً .. فلا بد أن نعرف جميعاً أن للبصر حدود .. وللأذن حدود .. وللمس والشم والتذوق حدود ، وكذلك للعقل حدود يتسع لها في المعرفة .. وحدود فوق قدرات العقل لا يصل إليها .
    وفي الإيمان هناك ما يمكن فهمه وما لا يمكن فهمه .. فتحريم أكل لحم الخنزير أو شرب الخمر لا ننتظر حتى نعرف حكمته لنمتنع عنه .. ولكننا نمتنع عنه بإيمان أنه مادام الله قد حرمه فقد أصبح حراماً .
    ولذلك قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ما عرفتم من محكمه فأعملوا به ، وما لم تدركوا فآمنوا به .... الطبقات الكبرى لابن سعد
    قال تعالى :
    هُوَ الَّذِيَ أَنزَلَ عَلَيْكَ الْكِتَابَ مِنْهُ آيَاتٌ مُّحْكَمَاتٌ هُنَّ أُمُّ الْكِتَابِ وَأُخَرُ مُتَشَابِهَاتٌ فَأَمَّا الَّذِينَ في قُلُوبِهِمْ زَيْغٌ فَيَتَّبِعُونَ مَا تَشَابَهَ مِنْهُ ابْتِغَاء الْفِتْنَةِ وَابْتِغَاء تَأْوِيلِهِ وَمَا يَعْلَمُ تَأْوِيلَهُ إِلاَّ اللّهُ وَالرَّاسِخُونَ فِي الْعِلْمِ يَقُولُونَ آمَنَّا بِهِ كُلٌّ مِّنْ عِندِ رَبِّنَا وَمَا يَذَّكَّرُ إِلاَّ أُوْلُواْ الألْبَابِ

    إذن فعدم فهمنا للمتشابه لا يمنع أن نستفيد من سر وضعه الله في كتابه .. ونحن نستفيد من أسرار الله في كتابه فهمناها أم لم نفهمها .
    والسؤال عن سر الحروف المقطعة لفواتح السور هو سؤال خطأ .. لأنها حروف
    اللهم تقبل منا صالح الأعمال
    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته











    = 350) this.width = 350; return false;">
     


  9. بتاريخ : 08-26-2012 الساعة : 02:14 PM رقم #9

     افتراضي  العنوان : رد: سر افتتاح السور بالحروف المقطعة


    مشرفة ميراث الأنبياء ( قسم الحديث)




    رقم العضوية : 19429
    الانتساب : Aug 2012
    الدولة : المغرب
    المشاركات : 1,231
    بمعدل : 0.87 يوميا
    معدل تقييم المستوى : 0
    التقييم : تاج الحياء داعية متدربة ( مسكية على الطريق  )
    تاج الحياء غير متصل

       

     



    شكرا أختي الفاضلة أم حاتم على الاضافة المثرية للموضوع , جزيت كل خير




     


  10. بتاريخ : 08-26-2012 الساعة : 03:59 PM رقم #10

     افتراضي  العنوان : رد: سر افتتاح السور بالحروف المقطعة


    حاملة المسـك




    رقم العضوية : 15748
    الانتساب : Oct 2010
    الدولة : إسلام أباد
    المشاركات : 491
    بمعدل : 0.24 يوميا
    معدل تقييم المستوى : 0
    التقييم : **الداعية الى الله** داعية متدربة ( مسكية مبتدئة )
    **الداعية الى الله** غير متصل

       

     



    جزيتِ خيراً


     


+ الرد على الموضوع
صفحة 1 من 2 1 2 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

     

المواضيع المتشابهه

  1. متجر الصور
    بواسطة غيمة مهاجرة في المنتدى دورات ودروس تقنية
    مشاركات: 23
    آخر مشاركة: 05-21-2013, 04:46 AM
  2. جميع حلقات برنامج لمسات بيانية د:فاضل السامرائى
    بواسطة سمافرح في المنتدى القرآن الكريم وعلومه
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 08-22-2012, 09:45 AM
  3. الحروف المقطعة في القرءان
    بواسطة أم رائد محمد في المنتدى القرآن الكريم وعلومه
    مشاركات: 16
    آخر مشاركة: 08-20-2012, 10:34 AM
  4. وسيلة لحفظ ترتيب السور في جزء عم
    بواسطة سمافرح في المنتدى القرآن الكريم وعلومه
    مشاركات: 12
    آخر مشاركة: 05-29-2012, 12:45 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك

قوانين المنتدى